إيفرا يختار مرشحه للكرة الذهبية.. لن أعطي صوتي لميسي

يعتقد لاعب مانشستر يونايتد ويوفنتوس السابق باتريس إيفرا أن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لا يستحق الفوز بجائزة الكرة الذهبية هذا العام واختار مرشحه المفضل.

أعلنت مجلة “فرانس فوتبول” عن القائمة النهائية للمرشحين لجائزة الكرة الذهبية ، من 30 لاعبا بينهم ليونيل ميسي والجناح المصري محمد صلاح.

ادعى باتريس إيفرا أنه سئم من منح جائزة الكرة الذهبية  إلى ليونيل ميسي وأشاد بنجولو كانتي وجورجينيو واعتقد أنهما يستحقان الجائزة.

بعد أن تولى المدرب توماس توخيل منصبه ، لعب ثنائي تشيلسي دورًا رئيسيًا في الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا للفريق.

واصل جورجينيو مساعدة إيطاليا للفوز ببطولة أوروبا ، بالفوز على إنجلترا بركلات الترجيح في ويمبلي.

وسجل ميسي ، الذي انضم إلى باريس سان جيرمان ، رقماً قياسياً بستة كرت  ذهبية
وفوزه هذا العام سيجعلة بعيداً كل البعد عن بقية اللاعبين.

طالع ايضا.. ريال مدريد يُحدد خطته للتعاقد مع نجم مانشستر يونايتد

ساعد ميسي منتخب بلاده في الفوز بكأس كوبا أمريكا لأول مرة منذ صيف 1993 ، بفوزه على البرازيل في النهائي.

هذا هو اللقب الدولي الاول للاعب البالغ من العمر 34 عامًا وقد يجعله ينافس على الفوز بالجائزة امام كانتي
وجورجينيو وروبرت ليفاندوفسكي وكريستيانو رونالدو .

بعد إلغاء حفل العام الماضي بسبب وباء كورونا ، فاز ميسي بأحدث جائزة للكرة الذهبية  في عام 2019.

لمن تمنح الجائزة ؟

لكن يبدو أن إيفرا يشير إلى أن جوائز ميسي الشخصية أصبحت مملة ، فقد قال الفرنسي في بيان
صادر عن “ميرور” البريطانية: “في رأيي ، هذه الكرة الذهبية تمنح لكانتي او جورجينيو أنا تعبت من إعطائها لميسي “.

وأضاف: “ماذا ربح العام الماضي؟ حسناً ، كوبا أمريكا ، وبرشلونة ، ماذا فعل؟”

فشل ميسي في قيادة الفريق الكتالوني إلى بطولة الدوري الإسباني ، لكنه ساعدهم في الفوز بكأس الملك وهزم أتلتيك بيلباو في النهائي.

واضطر المهاجم للرحيل بعد أن واجه برشلونة مشاكل مالية ولم يتمكن من تجديد عقده مع ميسي.

الآن في باريس ، ميسي يتدرب تحت إشراف ماوريسيو بوتشيتينو ويقاتل إلى جانب نيمار وكيليان مبابي.

زر الذهاب إلى الأعلى