كلوب: ارغب في ان تلغي دوري الأمم الأوروبية “السخيفة”

أكد الألماني يورجن كلوب، مدرب ليفربول، أنه سيضحي “بكل سعادة” بأموال الجوائز من أجل الوصول لنهائي دوري أبطال أوروبا، إذا كان ذلك يعني إلغاء الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” لبطولة دوري الأمم الأوروبية “السخيفة”.

ودائمًا ما كان مدرب ليفربول، معارضًا للبطولة، والتي يرى أنها غير ضرورية وبها مباريات إضافية في جدول مزدحم بالفعل، لكنه واتته الفرصة لإرسال أفكاره لرئيس “يويفا” ألكسندر سيفرين.

وتواصل سيفرين مع كلوب هذا الأسبوع حول مخاوفه من الأعداد المحدودة لجماهير فريقه الذي تسلم 19.600 تذكرة من ملعب ستاد دو فرانس الذي يتسع لـ75 ألف متفرج، للمباراة النهائية لدوري الأبطال أمام ريال مدريد، نهاية هذا الشهر؛ حيث تلقى اقتراحا مفاجئا من مدرب الفريق الإنجليزي.

وقال كلوب قبل مباراة فريقه أمام تشيلسي في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي غدًا السبت: “لقد أرسل إليَّ. بالطبع قلت ما قلته بأنه يجب أن يكون لجماهيرنا المزيد من التذاكر”.

وأضاف: “أعتقد أن تفسيره للموقف كان مثلما أعلن: 93% من الأموال تذهب للنادي ويحصل “يويفا” على القليل من الأموال”.

وتابع: “قمت بالرد وقلت حسنًا. إنه واحد من المواقف التي يجب أن يكون لديك فيها الكثير من المعلومات قبل أن تعطي الإجابات، ولا يمكنني دائمًا أن أكون مستعدا لتلك الأشياء، ولكنني لا أزال لدي رأي”.

وأوضح كلوب: “قلت كذلك أنه واحد من أهم الأسباب التي تجعلني في مزاج غير جيد حينما نتحدث عن (يويفا)، هي بطولة دوري الأمم. أعتقد أنها واحدة من أسخف الأفكار في عالم كرة القدم”.

وقال كلوب: “الآن أنهينا موسم شارك فيه اللاعبون في أكثر من 70 مباراة، بواقع 63 أو 64 مباراة مع النادي بالإضافة للمباريات الدولية التي تصل بالعدد إلى 75 مباراة، وهو ما يعد جنونا، ثم نستكمل ذلك بمباريات دوري الأمم الأوروبية مع المنتخبات”.

وأضاف: “قلت إنني أفضل أن يقوم (يويفا) بحصد المزيد من الأموال من دوري أبطال أوروبا، وأن يقوم بإلغاء دوري الأمم الأوروبية، سيكون ذلك الحل المفضل بالنسبة لي في النهائية، والمزيد من التذاكر للجماهير”.

وختم “ربما ليس لديَّ كل المعلومات لكنني لا يمكنني أن أفعل شيء سوى أن أقول رأيي”.

زر الذهاب إلى الأعلى