هاري كين الحاضر الغائب

يبدو أن توتنهام بدأ الموسم الحالي بطريقة جعلت البعض يقول ان توتنهام سيكون منافس قوي على لقب البريميرليج هذا الموسم بقيادة المدرب نونو سانتوس بالفوز في أول ثلاث مباريات ضد كل من, مانشستر سيتي وولفرهامبتون وواتفورد

ثم بدا الانجليزي هاري كين في تشكيلة فريقه ضد كريستال بالاس وتشيلسي وخسر الفريق اللندني

المباراتين بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل لا شيء كما ظهر توتنهام في مباراته الاخيرة امام تشيلسي

بطريقة سيئة للغاية وكانت النتيجة ستتضاعف لولا رعونة لاعبي تشيلسي.

 وكان هاري كين اعرب عن رغبته في الرحيل عن صفوف النادي وظهرت تقارير صحفية في الميركاتو الصيفي الماضي

عن رغبة اللاعب في الذهاب لبطل البريميرليج مانشستر سيتي و الحصول على الألقاب

مع الفريق السماوي قبل ان تتعطل المفاوضات بين الطرفين.

و كعادة دانييل ليفي. رئيس توتنهام وهي تعطيل المفاوضات بين السيتي مما أدى لانسحاب الأخير من الصفقة وأعلن اللاعب استمراره مع الفريق.

 كما نشر موقع “أوبتا” للإحصائيات فشل النجم الإنجليزي في التسجيل في أول 4 مباريات من الدوري الانجليزي لأول مرة منذ 2015/2016 . و سدد هاري 4 كرات فقط حتى الان وهذا يوضح أن نجم السبيرز ليس في أفضل مستوياته ونشر ايضا موقع “whoscored” ان قلب دفاع ليفربول جويل ماتيب لمس الكرة في منطقة جزاء الخصوم بواقع 11 مرة أكثر من النجم الإنجليزي الذي لمس الكرة في منطقة جزاء الخصم 10 مرات فقط

زر الذهاب إلى الأعلى