هل يختار خوان لابورتا مصالحه الشخصية على حساب برشلونة؟

واصلت الصحف الكاتالونية توجيه انتقادات شديدة لقرار رئيس مجلس إدارة برشلونة خوان لابورتا بالسماح للهولندي رونالد كومان بالعمل كقائد فني للفريق. 

وتكبد فريق كاتالونيا هزيمة يوم أمس أمام أتلتيكو مدريد وخسر للمرة الأولى في الدوري الإسباني

هذا الموسم بهدفين مقابل لاشئ ، مواصلا هزيمته المتتالية في الدوري ودوري أبطال أوروبا.

 بالأمس ، لعب برشلونة بشكل سيئ للغاية ضد أتلتيكو مدريد ، الأمر الذي سمح لكتيبة دييغو سيميوني

بسهولة تحقيق انتصار ثمين على كتيبة رونالد كومان.

 وطالبت جماهير كتالونيا بإقالة مدرب الفريق رونالد كومان وتعيين مدرب يمكنه تحسين أداء الفريق

والمنافسة على البطولة ، وهذا بالضبط ما أرجأه خوان لابورتا. 

وانتقدت وسائل الإعلام الكتالونية بشدة رئيس نادي برشلونة جوان لابورتا ، مشيرة إلى أنه اختار مواصلة

معاناة برشلونة ، رغم أنه كان يعلم أن تغيير كومان سيكون حتميًا عاجلاً أم آجلاً.

وقال الصحفي الشهير مارسيال لورينتي: “المشكلة أن لابورتا كان يفكر في اهتماماته ومصالح مجلس الإدارة أكثر من تفكيره في النادي منذ وصوله”.

زر الذهاب إلى الأعلى